• الجمعة 21 يوليه 2017
  • بتوقيت مصر02:32 م
بحث متقدم

أنباء عن رفع أسعار الدواء

الحياة السياسية

صورة أدوية صورة أرشيفية
صورة أدوية صورة أرشيفية

محمد عبد الحارس

أخبار متعلقة

احمد فاروق

نقابة الصيادلة

هامش الربح صيدلي

قيمة مضافة

زيادة سعر الدواء

«الصيادلة» تجتمع بـ"الصحة" لمعرفة الأدوية المتوقع زيادة سعرها 

أزمة جديدة يشهدها القطاع الطبي الفترة القادمة، بعد أن ترددت أنباء قوية عن زيارة بعض أسعار الأدوية؛ بدءًا من شهر أغسطس القادم، فضلًا عن تطبيق القيمة المضافة على الصيادلة الأيام القادمة، وذلك بعد أن قررت الوزارة أنه لن يتم الحصول على الإعفاء الضريبي إلا لمُنتجات الدواء وألبان الأطفال فقط.

في البداية أحمد فاروق الأمين العام لنقابة الصيادلة، قال إن هناك اجتماعًا سيجمع نقابة الصيادلة ووزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين غدًا لبحث ذلك الأمر، والوقوف على عدد الأصناف التي من المتوقع أن يزيد سعرها الفترة القادمة.   

وعن إمكانية تطبيق القيمة المضافة على الأدوية، قال الأمين العام في تصريحاته لـ"المصريون"، إن القيمة لا تطبق على جميع الأدوية، وإنما سوف يشمل المكملات الغذائية والمستحضرات والمستلزمات الطبية فقط، وتم استثناء الأدوية والألبان منها.

وأضاف فارق، أن الصيادلة تواصلت الأسبوع الماضي مع عمرو الجارحي وزير المالية ونائب رئيس مصلحة الضرائب وكافة الجهات المعنية بذلك القرار، لتحديد رؤية النقابة بعدم إمساك دفاتر أو فواتير.

وتابع: أن هناك اجتماعات سيتم عقدها للتحضير لبروتوكول اتفاق نهائي بشأن الضريبة على القيمة المضافة، للوصول لحل يرضى جميع الأطراف والحفاظ على حقوق مصلحة الضرائب والمالية من جهة، ونقابة الصيادلة من جهة أخرى.

أما المركز المصري للحق في الدواء بوزارة الصحة، حذر من محاولة تحريك أي أسعار أدوية في ظل الظروف الاقتصادية التي تمر بها مصر، لأنها ستؤثر على المرضى.

وقال المركز في بيان صحفي، إن شركات الأدوية تنتظر منذ 12 فبراير الماضي قرارًا بزيادة أسعار نحو 5000 صنف بدءًا من أغسطس القادم، وفق تعهد حكومي.

وزارة الصحة كانت قد قدمت مذكرات لمجلس الوزراء شمل البند الخامس منها على البدء في إعادة تسعير عدد من الأدوية بدءًا من 1 /8 / 2017 على حسب أسعار الصرف قبلها بثلاثة أشهر أي مايو ويونيو ويوليو بحد أقصى 20 %‏ من أدوية كل شركة أجنبية تصنيع محلي أو مستورد و 15 % من أدوية كل شركة مصرية و 8 أصناف للمصانع الصغيرة.

وقال البيان إن ما وصلت إليه صناعة الدواء من اشتباكات متتالية بين المرضى والشركات والوزارة جاء نتيجة عدم وجود سياسات دوائية مستقرة وثابتة، وبسبب عدم وجود آلية حاكمة بكل أعمال المنظومة وينصح المركز الحكومة بالتحرك سريعا لبحث الأمر، وفتح ملف تسعير الأدوية في مصر وفق أسس ثابتة لا تتغير، والدخول في مفاوضات مع الشركات لتأجيل طلباتهم مع التنبيه عليهم بعدم تقليل الطاقة الإنتاجية أو التفاوض من أجل بحث تحريك الأسعار على ألا يتم تحريك الأصناف الأكثر أهمية أو المرتبطة بالأمراض المزمنة أو الأورام والسكر والقلب.

وأيده في الرأي جورج عطا الله عضو مجلس نقابة الصيادلة، قائلا إن قرار القيمة المضافة سيشمل مستحضرات التجميل والمستلزمات الطبية التي يتم بيعها بالصيدليات، وسيطبق على الصيدلية التي تصل مبيعاتها السنوية إلى 500 ألف جنيه فما أعلى.

وأضاف عطا الله، في تصريحاته لـ"المصريون"، أن الألبان والأدوية تم استثناؤها باعتبار أن الدواء غير خاضع للضريبة من الأساس؛ لذا فمن الصعب تطبيق قرار الضريبة المضافة عليه.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

الزيادات الجديدة في أسعار شرائح الكهرباء

  • عصر

    03:45 م
  • فجر

    03:32

  • شروق

    05:10

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:03

  • عشاء

    20:33

من الى