• الأربعاء 22 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر09:19 ص
بحث متقدم
بالمنيا

قبطي يتبرع بـ100 ألف جنيه لبناء مسجد وكنيسة

قبلي وبحري

أرشيفية
أرشيفية

جمال زكى

أخبار متعلقة

المساجد

تبرعات

المنيا

أقباط

فى لافتة إنسانية نادرا ما تتكرر، رفض مواطن مصري، أخذ تعويض الدولة على خلفية مقتل والده فى حادث دير الأنبا صموئيل أواخر مايو الماضى بالقرب من مدينة العدوة شمال محافظة المنيا.

"مايكل عاطف منير"، مواطن قبطي ابن مركز أبو قرقاص، والحاصل على دبلوم الزراعة، ومقيم بمركز أبو  قرقاص جنوب المنيا، أثناء حضوره  قداس الأربعين بدير الأنبا صموئيل؛ حين سلمه محافظ  المنيا اللواء عصام  البديوى، نائبًا عن الدكتورة غادة والى، وزير التضامن الاجتماعى، شيكا بمبلغ 100 ألف جنيه كتعويض عن استشهاد والده فى الحادث، الذى راح ضحيته 29 قبطيًا وإصابة أكثر من 20 آخرين.

صرف "مايكل عاطف"، الشيك اليوم، الإثنين ، ووزع نصف المبلغ، وقدره 50 ألف جنيه كتبرع منه للمساهمة فى بناء مسجد الإيمان بقرية صفط اللبن التابعة لمركز المنيا، ونصف المبلغ الآخر وقدره 50 ألف جنيه أيضًا لصالح كنيسة دير الملاك بمركز أبو قرقاص .

وعبر "مايكل" عن سعادته، قائلًا "هذا المبلغ على روح والده  لدور العبادة تجسيدًا لروح الوحدة الوطنية، وتأكيدًا تلاحم نسيجى الأمة أقباطًا ومسلمين.

وأشار فى اتصال تليفوني لـ"المصريون " اليوم، الإثنين، إلى أنه أبلغ وزارة الأوقاف بقيمة التبرع كما أنه أبلغ الكنيسة بالمنيا بذات القيمة.

وأكد أن هذا التبرع  من أجل أن يداوم  المواطنون المصريون على تمسكهم بعقائدهم الدينية وأن الدين لله  والوطن للجميع، وأن الشعب المصرى لن يستطيع أحد أن يفرق بينه بسبب عمليات الإرهاب ولن تثنيه تلك العمليات عن الحفاظ والدفاع عن مصر مهما كانت التضحيات. 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • ظهر

    11:46 ص
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى