• الثلاثاء 25 يوليه 2017
  • بتوقيت مصر06:38 ص
بحث متقدم
عماد الدين اديب:

4 أسئلة تكشف الجناة فى استشهاد جنود رفح

الحياة السياسية

عماد الدين اديب
عماد الدين اديب

محمد الخرو

أخبار متعلقة

الإرهاب

عماد الدين أديب

القتلة

جنود رفح

طرح الكاتب الصحفي عماد الدين اديب عدد من الأسئلة وصفها بالجوهرية لكشف هوية وحقيقة العملية الارهابية التي تمت ضد جنود رفح اول امس.

وأضاف "أديب" في مقاله بـ"الوطن": من أين جاء هؤلاء القتلة؟  كيف تحركت هذه الأعداد الكبيرة؟ من مَوّل مثل هذه العملية بالملابس والسلاح والمقذوفات والسيارات؟ إلى أين هرب هؤلاء القتلة عقب تنفيذ عمليتهم الإجرامية؟

والي نص المقال:-

لست خبيراً عسكرياً، لكننى أطرح كمواطن مصرى تساؤلات جوهرية حول كيفية إيجاد حل جذرى للعمليات الإجرامية التى تتم ضد أبطالنا فى الجيش والشرطة فى سيناء.

ولابد أن نتوقف بالدرس والتعمق فى تفاصيل العملية الإجرامية الأخيرة التى تمت ضد نقطة عسكرية جنوب مدينة رفح بسيناء فى مركز «البرث».

ويمكن للمراقب للأحداث أن يلاحظ العناصر الآتية:

أولاً: إن العملية تأتى عقب إحباط أكثر من 13 عملية خلال الشهر الماضى فى سيناء والحدود المصرية - الليبية، ومدن القاهرة والإسكندرية، كانت تهدف إلى زعزعة الأمن وإحداث أكبر أثر نفسى سلبى تجاه مدى استقرار البلاد.

ثانياً: إن العملية الأخيرة تمت بأعداد كبيرة من الإرهابيين يتردد أنهم تجاوزا المائة وأن عدد سيارات الدفع الرباعى التى كانت معهم تجاوزت 12 سيارة سبقتها سيارتان مفخختان.

ثالثاً: إن السلاح الذى ضُبط عقب هذه العملية كان سيارات ومدفعية متوسطة ومقذوفات مضادة للطائرات ومجموعة موتوسيكلات.

رابعاً: إن جميع الإرهابيين كانوا يرتدون ملابس عسكرية مموهة شبيهة بملابس القتال العسكرية للجيش والشرطة.

خامساً: إن توقيت العملية يأتى عقب الموقف المصرى المتشدد فى مؤتمر القاهرة الرباعى الذى أعلن فيه وزير الخارجية سامح شكرى أن قائمة المطالب غير قابلة للنقاش أو المساومة.

سادساً: يتبقى مجموعة أسئلة منطقية لا بد من طرحها:

1- من أين جاء هؤلاء القتلة؟

2- كيف تحركت هذه الأعداد الكبيرة؟

3- من مَوّل مثل هذه العملية بالملابس والسلاح والمقذوفات والسيارات؟

4- إلى أين هرب هؤلاء القتلة عقب تنفيذ عمليتهم الإجرامية؟

سابعاً: إن آخر اكتشاف لنفق على الحدود مع غزة التى تبلغ حدودها المشتركة مع مصر 12 كيلومتراً كان يحتوى على أسلحة ومولدات كهرباء وماكينات جر آليات وعملات أجنبية وكميات كبيرة من البانجو والسجائر المهربة.

ثامناً: إنه فى الأعوام الثلاثة الماضية تم تدمير أكثر من 1200 نفق على الحدود وتم إخلاء وتدمير أكثر من 3500 منزل كانت تستخدم كمداخل للأنفاق ومخازن للسلاح.

تاسعاً: إن هذه العملية تأتى عقب وعود مؤكدة من قيادات حركة حماس بضمان أمن الحدود مع مصر وقيامها بعمل منطقة آمنة ودوريات لضمان عدم تسلل الإرهابيين.

هذا كله يدفعنا إلى ضرورة الإصرار على ما طالبنا به سابقاً على اعتبار رفح والمناطق المحيطة بها حتى العريش مناطق خالية تماماً من السكان واعتبارها -قانوناً- منطقة عسكرية كاملة تخضع لقانون الحروب.

هذا كله أيضاً يستدعى ضرورة الرد على مصادر التمويل والتدريب والتحريض حتى لو كانت خارج الحدود مهما كلفنا ذلك من ثمن، لأنه لا يوجد أغلى من دماء شهدائنا الأبرار.

وليحفظ الله مصر من كل سوء.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

الزيادات الجديدة في أسعار شرائح الكهرباء

  • ظهر

    12:06 م
  • فجر

    03:36

  • شروق

    05:12

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:46

  • مغرب

    19:00

  • عشاء

    20:30

من الى