• الثلاثاء 21 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر04:35 ص
بحث متقدم

شغب قمة العشرين يحط من هيبة ألمانيا

عرب وعالم

صورة الخبر الأصلي
صورة الخبر الأصلي

مؤمن مجدي مقلد

أخبار متعلقة

سلط موقع"بريس24" في نسخته  الألمانية الضوء على أحداث الشغب التي شهدتها هامبورج تزامنًا مع انعقاد قمة العشرين ، ذاكرًا أنها قد تضر بسمعة ألمانيا وتنال من هيبتها أمام دول العالم من وجه نظرة وزير الخارجية الألماني، زيجمار جابرييل، بينما ترى  المستشارة الألمانية أي ضرر بصورة ألمانيا.

استهل الموقع أنه حي "شانزين فيرتل" في هامبورج  شهد أعمال شغب ونهب  للمحال التجارية  في ليلة يوم السبت، إذا كان يفعل المخربون ما يحلو لهم لسعات عدة، إلي أن جاءت الشرطة بحشد كبير يضم قوات خاصة.

 وذكر الموقع  أن وزير الداخلية الألماني، توماس دي ميزير" دافع عن طريقة تعامل الشرطة مع الأمر، حيث قال لجريدة "بيلد" يوم الأحد " بهذا المدى من العنف الموجه لإلحاق الضرر بالمواطنين الأبرياء،لا يمكن التعامل ودرء كل اشتباك بنجاح حتى في حالة  الاستعداد القصوى ورغم كل العواقب المترتبة".

 فيما  حذر وزير الخارجية الألماني زيجمار جابرييل ، من أن أحداث الشغب في هامبورج قد تضر بهيبة بلاده أمام العالم، حيث كتب في صحيفة دي تسيت الألمانية "أن الأحداث في هامبورج جعلت صورة ألمانيا في الساحة الدولية لا يرثى لها، مضيفًا أن كل الدوافع السياسية المزمعة ما هي إلا غطاء للعنف ، إذ أن  الجناة  يستهدفون العنف في حد ذاته، كما أن كل ما حدث ليس له علاقة "بالدوافع اليسارية المعلنة".

بينما  كانت قد أوضحت المستشارة الألمانية،انجيلا ميركل، في المؤتمر الختامي  للقمة في هامبورج أنها لا ترى أي إضرار بصورة ألمانيا الاتحادية.

ودعا  سياسيو ألمانيا إلي إجراءات صارمة ضد المتطرفين اليساريين، فطالب رئيس الحزب الديمقراطي الحر ،كرستيان لايندر، بمراقبة أكثر من قبل مكتب حماية الدستور الألماني علي التطرف اليساري، بينما قال المسئول في الحزب الديمقراطي المسيحي ،يانز شبان، إنه تم التساهل مع التطرف اليساري  في ألمانيا منذ سنوات، بينما طالبت السياسية وعضو الحزب المعارض البديل من أجل ألمانيا ، فراو بيتري، بإقصاء مجتمعي للتطرف اليساري".

وكانت الشرطة الألمانية قد أعلنت صباح يوم الأحد أي منذ بداية المظاهرات  ضد قمة العشرين ، إلقاء لقبض علي 144 شخصًا و احتجاز 144 آخرين.

 يذكر أنه مع نهاية قمة العشرين شهدت هامبورج أحداث شغب مرة ثالثة، فاضطرت الشرطة لاستعمال مدافع المياه ورشاش الفلفل والغاز المسيل للدموع لتفريق الاعتصام ، ولكن المخربون قاموا برمي زجاجات وحجارة وألعاب نارية، وبعدها أعلنت سجلت الشرطة عدد من الاعتقالات، ذاكرًا أنه جرح عدد من الموظفين، ولكن هدأ الوضع في الليل عن ذي قبل.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • فجر

    05:05 ص
  • فجر

    05:05

  • شروق

    06:32

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى