• الجمعة 17 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر07:42 م
بحث متقدم
غندور:

السودان قد يتجه إلى الحرب مرة أخرى

عرب وعالم

غندور
غندور

المصريون ووكالات

أخبار متعلقة

حذر وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور الثلاثاء، من أن بلاده قد تتجه مرة أخرى إلى الحرب، إذا لم يتم رفع العقوبات الاقتصادية الأميركية، وذلك عشية قرار سيتخذه الرئيس دونالد ترامب في هذه المسألة.
وفرضت الولايات المتحدة عام 1997، عقوبات اقتصادية على السودان، بسبب دعمها المفترض لجماعات متشددة.
وقال غندور إن احتمال استمرار العقوبات "غير مقبول". وأضاف الاثنين للإذاعة "نحن لا نتوقع أي شيء سوى رفع العقوبات".
وكان الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما قرر في يناير، تخفيف العقوبات لكن تقرر أيضا فترة اختبار مدتها ستة أشهر قبل رفع العقوبات بشكل كامل.
وتنتهي فترة الاختبار الأربعاء مع تأكيد الخرطوم أنها وفت بكل الشروط التي وضعتها الولايات المتحدة.
وتابع غندور أن أي "قرار آخر سيكون غير منطقي وغير مقبول"، مشيرا إلى أن قرار إدارة ترامب سيكون له "تأثير على الحرب والسلام" في السودان.
ورأى وزير الخارجية أنه "إذا تم الإبقاء على العقوبات، فإن المجموعات المسلحة (التمرد في عدة مناطق من البلاد منذ عام 2003) ستتشدد في مواقفها".
وفي حال رفع العقوبات، قال الوزير "سيترتب على ذلك انضمام الحركات المتمردة إلى المفاوضات والحوار، وإذا لم يتم رفعها فإنها ستستمر في الحرب".
والأربعاء، سيدقق ترامب في ثلاثة خيارات إما رفع العقوبات نهائيا، أوتمديد فترة الاختبار أو العودة إلى الوراء من خلال إعادة الحظر.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • فجر

    05:03 ص
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:29

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى