• الخميس 20 يوليه 2017
  • بتوقيت مصر04:31 م
بحث متقدم
بالأسماء والتفاصيل..

ضحايا نتيجة الثانوية العامة

قضايا وحوادث

انتحار ارشيفيه
ارشيفية

مصطفى صابر

أخبار متعلقة

علقوا كل أحلامهم للحصول على أعلى مجموع بالثانوية العامة، لكن في لحظة انقلب الحال رأسًا على عقب واقترن حزنهم مع حالة الخوف والفشل لينتهي بهم الحال إلى الانتحار.

"موسم الانتحار العام" أو كما يعرف بموسم نتائج الثانوية العامة، الذي يشتهر في مصر على وجه التحديد بتزايد أعداد الطلاب المنتحرين، لحزنهم على حسرة أهلهم بعد ما صرفوا من وقتهم وجهدهم وأموالهم كثيرًا كي يروه مختلفًا وناجحًا ويتباهوا بما وصل إليه، والبعض الآخر يشعر بالذنب والتأنيب ويقسو على نفسه ولا يتمكن من إيقاف هذا الإحساس ما يدفعه نحو الانتحار.

فعقب إعلان ظهور نتيجة الثانوية العامة بالأمس اشتعلت الفرحة داخل بيوت العديد من طلاب الثانوية العامة فرحًا بمجموعهم، فيما خيم الحزن والغم داخل بيوت أخرى بسبب فشل أبنائهم في الحصول على مجموع عالِ يضمن لهم مقعد في إحدى كليات القمة سواء بالرسوب أو أخذ مواد حيث شهدت بعض المحافظات لجوء الطلاب إلى الانتحار للهروب من مأساة الواقع.

وفي إطار هذا ترصد "المصريون" حالات الانتحار لطلاب الثانوية العامة في بعض المحافظات عقب ظهور الثانوية العامة.

طالبة تلقي نفسها بمياه البحر بالشرقية

ففي الشرقية أنقذ العشرات من الأهالي بمدينة الزقازيق طالبة بعدما قامت بالقفز في مياه بحر مويس من أعلى كوبري الإسكان في محاولة للانتحار وتم نقلها لمستشفى الزقازيق الجامعي.

وكان اللواء رضا طبلية مدير أمن الشرقية قد تلقى إخطارًا من اللواء هشام خطاب مدير المباحث يفيد باستقبال مستشفى الزقازيق الجامعي "أ.ح.ع" (18 عامًا طالبة بالصف الثالث الثانوي ومقيمة بمركز ههيا) مصابة بحالة نفسية وعصبية والحالة العامة مستقرة وتم عمل اللازم لها طبيًا.

وبالانتقال وسؤال مرافقها "ح.ح" (20 عامًا حاصل على الثانوية الأزهرية) قرر قيامها بمحاولة الانتحار بالقفز بمياه بحر مويس من أعلى كوبري الإسكان دائرة قسم أول الزقازيق عقب تلقيها مكالمة هاتفية من والدها تفيد برسوبها في بعض المواد بالثانوية العامة وأنه قام بمساعدة الأهالي بانتشالها ونقلها للمستشفى وتحرر عن ذلك المحضر اللازم وجارٍ العرض على النيابة العامة.

طالبة تنتحر لحصولها على مجموع ضعيف بالمنيا

وفي المنيا أقدمت طالبة على التخلص من حياتها بإحدى قرى مركز المنيا، بسبب حصولها على مجموع ضعيف فى الثانوية العامة، وتم نقل الجثة للمستشفى العام.

تلقى اللواء ممدوح عبد المنصف مدير أمن المنيا، إخطارًا من العميد دكتور منتصر عويضة مدير إدارة البحث الجنائي، بورود إشارة من المستشفى العام، تفيد وصول رشا.ج.ح، مقيمة بإحدى قري مركز المنيا، مصابة بادعاء تسمم ولفظت أنفاسها الأخيرة فور وصولها المستشفى.

وكشفت تحريات وحدة مباحث مركز المنيا الأولية التي أجراها المقدم أحمد صلاح رئيس المباحث، عن أن المتوفاة تناولت سم فئران بمنزلها، وأنها أقدمت على ذلك بعد حصولها على مجموع 65% في نتيجة امتحانات الثانوية العامة.

وتم ندب الطب الشرعي لتشريح الجثة ومعرفة سبب الوفاة وتولت النيابة التحقيق.

طالب يطلق النار على نفسه بعد رسوبه بسوهاج

وفي سوهاج استقبل مستشفى سوهاج الجامعي طالبًا بالثانوية العامة، مصابًا بطلق ناري في البطن، ناحية بقرية أولاد عليو دائرة مركز البلينا جنوب المحافظة، إثر قيامه بإطلاق عيار ناري على نفسه من سلاح كان بحيازته، بسبب رسوبه في الثانوية العامة هذا العام.

 تلقى اللواء مصطفى مقبل، مدير أمن سوهاج، إخطارًا من العميد أحمد الراوي، رئيس فرع بحث الجنوب، بورود بلاغ للعميد محمد فريد مأمور مركز البلينا، من المستشفى المركزي بوصول "أسامة.ح" (18 عاما، طالب، ويقيم بناحية أولاد عليو دائرة المركز) مصاباً بطلق ناري في البطن.

بسؤال خاله "ياسر.م.أ" (42 عاما، عامل، ويقيم بذات الناحية) قرر حدوث إصابة المذكور نتيجة طلق ناري طائش "لا يعلم مصدره" ولم يتهم أحدًا بالتسبب في إحداث إصابته.

وتوصلت تحريات وحدة مباحث المركز بقيام المذكور بإحداث إصابته بنفسه لرسوبه في شهادة الثانوية العامة، كلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري في الواقعة وضبط السلاح المستخدم، تحرر عن ذلك المحضر 4020 إداري المركز لسنة 2017 وجارٍ العرض على النيابة العامة.

غرق أحد أوائل الثانوية العامة بشواطئ الإسكندرية

فرحة لم تكتمل بعد أن شهدت قرية سامول التابعة لمركز المحلة بمحافظة الغربية حالة من الحزن والأسى، عقب تلقيها نبأ غرق أحد أبنائها بشاطئ سيدي بشر بمدينة الإسكندرية عقب إعلان نتيجة الثانوية العامة، وحصوله  على المركز الأول بمدرسته، والـ37 على مستوى إدارة المحلة التعليمية بمجموع 396، بنسبة مئوية 97% علمي رياضة.

كان الطالب محمد محمود إدريس المقيد بمدرسة سامول الثانوية المشتركة بشرق المحلة التعليمية لقى مصرعه بشاطئ سيدي بشر بمدينة الإسكندرية، أثناء توجه مع أصدقائه للتنزه.

وأعرب أصدقاء الطالب عن حزنهم الشديد على فراق صديقهم الذي وصفوه بحسن الخلق والسمعة الطيبة والتفوق، مشيرين إلى أن محمد غرق قبل أن تتمكن أسرته من إبلاغه بالنتيجة التي كان ينتظرها بفارغ الصبر من أجل إسعاد أسرته، ولكن شاء القدر أن يلقى مصرعه غريقًا في الإسكندرية.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

الزيادات الجديدة في أسعار شرائح الكهرباء

  • مغرب

    07:03 م
  • فجر

    03:31

  • شروق

    05:09

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:03

  • عشاء

    20:33

من الى