• الجمعة 24 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر01:27 م
بحث متقدم
القاهرة تشهد يومًا داميًا..

سر تجاهل التحذيرات الألمانية

آخر الأخبار

مقتل 5 شرطيين فى هجوم إرهابى بمدينة البدر شين
مقتل 5 شرطيين فى هجوم إرهابى بمدينة البدر شين

عبدالله أبو ضيف

أخبار متعلقة

ألمانيا

مصر

إرهاب

شرطة

الغردقة

تحذير خارجى جديد من وقوع عمليات إرهابية جديدة فى مصر صدر هذه المرة عن ألمانيا, وكالعادة لم تنتبه السلطات المصرية للتحذير والذى صدق على الرغم من التشديدات الأمنية فى المحافظات.

مصر استيقظت صباح اليوم على مقتل 5 شرطيين فى هجوم إرهابى بمدينة البدر شين جنوب محافظة الجيزة, ولم تكتف الأيادى الآثمة بهذه الدماء إنما امتدت إلى مكان آخر فى الظهيرة، حيث تم مقتل سائحتين وإصابة 4 فى عملية طعن بالغردقة على يد مجهول.

وواصلت قوات الأمن عمليات البحث عن الجناة, إلا أنه لم يتحدث أحد عن التحذيرات الألمانية والتى سبقت هذه الحوادث بليلة واحدة, والغريب أن التحذيرات الألمانية لم تكن الأولى من نوعها حيث اعتاد المصريون فى الآونة الأخيرة على تحذيرات من السفارة الأمريكية فى القاهرة من وقوع عمليات إرهابية وآخرها قبيل عملية إرهابية فى مدينة رفح بالعريش راح ضحيتها 26 من أبناء الجيش المصرى ما بين قتيل وجريح .

من جهته, قال العميد محمود قطرى الخبير الأمنى، إنه طالب قوات الأمن أكثر من مرة بالتنسيق مع الملحقين العسكريين فى السفارات الأجنبية والتى تتلقى المعلومات بشكل واسع من أجهزة مخابراتها فى بلدانها للحفاظ على مصالحها فى القاهرة وعلى حياة مواطنيها, وهو الأمر الذى اثبت ضرورة القيام به, خاصة مع تزايد العمليات الإرهابية التى تعقب العمليات الإرهابية فى مصر وآخرها هجوم البدر شين والذى كان فى وضح النهار.

وأكد قطرى فى تصريح لـ"المصريون"، أنه يجب تطبيق منظومة الأمن الوقائى والتى تساعد الأمن المصرى على إحباط أى عمل إرهابى أو جنائى قبل حدوثه ويحول عقيدة المنظومة الأمنية من مجرد الحد من الجريمة إلى القضاء عليها, وهو ما عانينا منه فى حادث الغردقة الإرهابى والذى سيكون له بالغ الأثر على السياحة المصرية والتى بدأت تتعافى تدريجيًا فى الآونة الأخيرة, إلا أنها ستتأثر وبشكل كبير بعد هذا العمل الإرهابى .

وفى ذات السياق, قال اللواء جمال أبو ذكرى مساعد وزير الداخلية الأسبق، إنه لا يجب أن نتعامل مع التحذيرات الأمنية الخارجية من وقوع عمليات إرهابية من منطلق التقليل من الهيبة, وإنما يجب الاستفادة منها والتعاون المسبق مع السفارات الأجنبية فى الداخل المصري, مؤكدًا أن العمليات الإرهابية لا تقلل من حجم وقوة الجهاز الشرطى المصري, خاصة أن ألمانيا نفسها تعانى من عمليات إرهابية إلى جانب كل دول العالم بما فيهم أمريكا وفرنسا وبريطانيا .

وأضاف أبو ذكرى فى تصريح لـ"المصريون"، أن المشكلة الأكبر التى ستواجه مصر فى الآونة المقبلة هى ضعف التدفق السياحي, نتيجة العملية الإرهابية فى الغردقة والتى راح ضحيتها اثنان من السياح الأوكرانيين وإصابة 4 آخرين, وهو الخبر الذى تناقلته كل وسائل الإعلام العالمية, ما سيجعل قطاع السياحة يشهد حالة تدهور جديدة بعد شهور من التعافي. 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع استمرار شريف إسماعيل في رئاسة الوزراء بعد عودته من المانيا؟

  • عصر

    02:39 م
  • فجر

    05:08

  • شروق

    06:35

  • ظهر

    11:47

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى