• الأربعاء 20 سبتمبر 2017
  • بتوقيت مصر12:30 ص
بحث متقدم

سر انجراف الشباب للجماعات الإرهابية

آخر الأخبار

الجماعات الإرهابية
الجماعات الإرهابية

أحمد سمير

أخبار متعلقة

الإرهاب

البطالة

الفقر

الاعتقالات

الشباب

يعد الشباب الهدف الأساسي للجماعات الإرهابية، بالنظر إلى حماسهم الذي يتمتعون به، وهو ما يفسر أن منفذي العمليات الإرهابية في مصر معظمهم من فئة الشباب, فيما يرى محللون أن الاعتقالات والتعذيب والاختفاء القسري فتح الباب واسعًا أمام الشباب للانضمام إلى الجماعات المتطرفة, كما أن الفقر المدقع له دور كبير في ذلك.

في الوقت الذي يرى فيه البعض أنه يمكن استغلال الشباب، وقد يكون لهم دور كبير في مجابهة الإرهاب, بعد أن أصبحت التشريعات وحدها لا تكفي للتخلص من الجماعات المتطرفة، وهو ما طالب به نائب برلماني, عبر مساندة الشباب لرجال الأمن.

إذ قال النائب جمال عبد العال, عضو لجنة الدفاع والأمن القومى، إن "ما يحدث من عمليات إرهابية تستهدف رجال الأمن، بمثابة صراع قائم بين الخير والشر حتى تقوم الساعة"، لافتًا إلى أن "هناك دولاً وأجهزة مخابراتية تذكى وتدعم وتمول الإرهاب".

وأوضح، أن "التشريعات التى يعدها البرلمان لا تكفى لردع الإرهاب"، مؤكدًا أن "وقوف الشعب خاصة الشباب خلف الشرطة والجيش، يساعد على التخلص من هذه الظاهرة".

وقال حازم عبدالعظيم الناشط السياسى، القيادي السابق بالحملة الانتخابية للرئيس عبدالفتاح السيسى، إن "الشباب أكثر فئة مهمشة من قبل النظام, ما يدفعهم إلى الفرار خارج البلاد أو الانضمام إلى جماعات متطرفة بسبب الفقر المدقع".

وأضاف لـ"المصريون": "الشباب لديه قدرة كبيرة على مواجهة الإرهاب، لكنه لا يجد من يمد يد العون إليه, فالنظام أطاح بهم داخل السجون بدلاً من أن يستغلهم فى دحر العمليات الإرهابية".

وأوضح الناشط السياسى، أن "الجماعات الإرهابية تجد أرضًا خصبة فى الشباب", مبررًا أسباب انضمامهم بأن "الدوافع تكون انتقامية أو دينية أو مادية".

وتابع: "عمليات الاعتقال العشوائية التى تطال الشباب ويتم إيداعهم بالسجون لسنوات طويلة ثم يخرج ويجد نفسه أمام مستقبل مجهول, وأيضًا من تتم تصفيته بشكل مباشر مما يدفع أحد ذويه للثأر من خلال الدخول إلى الجماعات المسلحة, كما أن هناك شبابًا العقيدة متواجدة لديهم من الأساس".

وشدد على أن "الشباب يمكن أن يقف بجانب قوات الأمن حال مد يد الدولة لهم, والكف عم تهميشهم".

من جهته، أكد النائب البرلمانى أبو المعاطى مصطفي, أنه "لا بد من تخطى كل الخلافات فى الوقت الراهن والوقوف بجانب الدولة فى محاربة الإرهاب, وعلى الشباب أن يعلموا أن مصر مستهدفة داخليًا وخارجيًا لذلك علينا التكاتف والقضاء على الجماعات التكفيرية".

وأوضح أن "أزمة البطالة التى تؤثر أولاً بشكل مباشر على فئة الشباب ستأخذ وقتها وتنتهي, مشيرًا إلى أن هزيمة الإرهاب ودحره أولية قبل أى شيء فى مصر", مطالبًا بضرورة التعاون على الأقل بإخطار الأجهزة الأمنية بمعلومات حول تحركات الإرهاب، والشباب أثمن ما لدينا ونثق فى قدرته وعزيمته.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عودة أحمد شفيق إلى مصر لخوض انتخابات الرئاسة؟

  • فجر

    04:23 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى