• الخميس 23 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر04:46 م
بحث متقدم

صحيفة ألمانية: هجوم الغردقة إخفاق سياسي

عرب وعالم

منفذ الهجوم على السائحات
منفذ الهجوم على السائحات

وكالات

أخبار متعلقة

الإرهاب

الهجمات الإرهابية

السياحة الألمانية

هجوم الغردقة

علقت الصحف الألمانية، على هجوم الغردقة يوم الجمعة الماضي، والذي راح ضحيته سائحتين ألمانيتين، وإصابة آخريات، حيث عبرت عن وجهات نظر مختلفة للحادث الإرهابي.

وكان شابًا، قتل سائحتين ألمانيتين طعنا، وأصاب أربع سائحات أخريات في مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر.

بدورها قالت صحيفة "هانوفيرشه الغيمايه تسايتونغ" الألمانية، إن الإرهابيين يودون إرسال رسالة مخيفة للعالم الغربي من هذه الهجمات، مضيفة أن الهجوم إخفاق من الناحية السياسية كذلك.

وتابعت أن هناك أمرا مهما لا يمكن للإرهاب الوصول إليه، وهو أن يضع العالم في خوف ورعب دائمين، بل أن العكس هو الصحيح فالانطباع القائم لدى الآخرين أن تنظيم "داعش" يتخبط، وهو في الرمق الأخير، فمن يهاجم بالسكين النساء على الشاطئ لا يظهر قوة هنا، بل ضعف. لا يوجد من عمل بائس أكثر من هذا.

من ناحيتها  رأت  صحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" أن تشديد الرقابة قد يشكل حلا مساعدا، لمكافحة الإرهاب، وقالت هذا ما يجب أن يفهمه من يخشون على  طريقتهم الليبرالية في الحياة.

وقالت: "يدعي البعض أن منفذ الهجوم  قام بالحادثة نيابة عن تنظيم "داعش"، فيما يرى البعض الآخر أنه مختل عقليا، إلا أن سائحتين ألمانيتين لقيتا مصرعهما هناك طعنا بالسكين على شاطئ في الغردقة. ماذا يعني هذا للسياحة في مصر؟ قد لا يكون من الصعب توقع نتائجه. وبالإضافة إلى معاناة عائلات ضحايا، فإن هذا الحادث يمثل كارثة على مصر. وهل سيستمر تدفق السائحين إلى البحر الأحمر؟".

الإرهاب يمكن أن يصيب أي شخص في أي مكان، هل الهدف نشر الخوف، وتقويض المجتمعات؟ وبالطبع سوف نرفع  بعض شعارات مثل "أنا شارلي"، ولن نترك الإرهاب يؤثر علينا"، هذه الشعارات تغير طرقنا في الحياة، دعونا نرى الآن من سيقوم بتغيير رحلته إلى مصر. علاج سريع لهذا الأمر( الإرهاب) قد لا يكون ممكنا سواء في مصر أو ألمانيا، أو فرنسا أو المملكة المتحدة.ما قد يكون مفيدا هو تشديد المراقبة، مع مراعاة عدم الإضرار بالحياة العامة. فمن يخشى على طريقته الليبرالية في الحياة، يجب أن يكون حذرا كي لا يقامر بحياته في مكان آخر".

أما صحيفة "فيلت أم زونتاغ" فكان لها هذه الملاحظات في كيفية تناول الإرهاب لقضايا القتل، وكيف يمكن القضاء عليه:

"الفنادق في جميع أنحاء العالم تخضع لحراسة مشددة، إلا أن المهاجمين دائما ما يجدون ثغرات لهذه الحماية المشددة، هؤلاء المهاجمون فخورون بعملهم، ويعتقدون أنه له تأثير سياسي واضح، إلا أن هذا من ضرب الخيال. فأعداد السياح تتراجع في كل مرة يحدث فيها اعتداء، إلا أنها ترتفع مجددا بعد مدد قد لا تكون طويلة( ما يدلل على عدم وجود تأثير لما يفعلونه على السياحة.

وقالت: "يبدو أنه وبعد القضاء على "داعش" سيكون هناك تنظيمات أخرى، يؤمن أعضاها بأن هذه الحياة الحرة، والاختيار الحر كما هو الحال مع الألمانيتان هو من عمل الشيطان، إلا أنه وبهذه الطريقة (الحرية)  سوف يتم القضاء على هذه التنظيمات، فلا دولة القتل وحرق المدن ولا نظام عنيف تمكن لحد الان من الاستمرار في الوجود".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • مغرب

    04:58 م
  • فجر

    05:07

  • شروق

    06:34

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى