• الجمعة 20 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر11:36 م
بحث متقدم

رابطة الجامعات الاسلامية تعقد المؤتمرالدولى الثاني بماليزا

آخر الأخبار

رابطة الجامعات الاسلامية
رابطة الجامعات الاسلامية

أخبار متعلقة

تعقد رابطة الجامعات الإسلامية بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري –فرع بورسعيد- والجامعة الإسلامية العالمية بكوالالمبور بماليزيا، المؤتمر الدولي الثاني: "تجارب نقل وتوطين التكنولوجيا بين دول العالم الإسلامي"، وذلك في الفترة من: 8-10 أغسطس 2017م.

وتشارك الرابطة بوفد برئاسة الدكتور عبد الله بن عبد المحسن التركي –رئيس الرابطة-، والدكتور جعفر عبد السلام –الأمين العام للرابطة-، ويضم الوفد الدكتور نبيل السمالوطي، والدكتور سامي الشريف، والدكتور محمد علي –مدير فرع الأكاديمية البحرية ببورسعيد-، والدكتور علاء الدين رياض السنباطي، والدكتور صبري حمد، والدكتور علي النهاري -ممثل الفيدرالية العامة لمسلمي فرنسا-، والدكتور محمد تارفي –عضو مجلس علماء المغرب-، والأستاذ وليد عبد المنعم شتا –الباحث بالرابطة.

وقد صرَّح الدكتور جعفر عبد السلام بأن موضوع نقل التكنولوجيا وتوطينها في العالم الإسلامي، يعد من الموضوعات ذات الأهمية البالغة في الفترة الأخيرة، لاسيما أن التكنولوجيا هي أساس التقدم الذي تشهده معظم الدول في وقتنا الحاضر، فبقدر ما تكون الدولة بها درجة عالية من العلم والتكنولوجيا بقدر ما تزداد أهميتها الدولية، وليس الأمر يتصل بالمكانة الدولية التي تحتلها دولة التكنولوجيا في عالمنا المعاصر، ولكن الأمر بالنسبة لعالمنا الإسلامي يفوق ذلك كثيرا.

وأكَّد الأمين العام للرابطة على أن التكنولوجيا تهتم بالتطبيقات العلمية للعلوم في مجال الاقتصاد بكافة فروعه: "الزراعي والصناعي والتجاري والبرمجي ومجال الفضائيات"، وكافة صور التقدم الصناعي والعلمي الذي جعل الكثير من الدول دولا متقدمة رغم أن إمكاناتها تبدو محدودة في كثير من الأحيان، وخير مثال على ذلك الهند التي تقدمت بشكل كبير في مجال البرمجيات، وأصبح أبرز المبرمجين في العالم من الهنود.

وأشار الدكتور جعفر عبد السلام إلى أن التقدم في مجال نقل التكنولوجيا من أهم القضايا التي تشغل الأمم المتحدة منذ وقت طويل، حيث أنشأت جهازا متخصصا بذلك هو (إلينكتاد) الذي يقوم بدراسة معوقات نقل التكنولوجيا من العالم الأول إلى العالم الثالث، وكذلك تذليل العراقيل والمعوقات التي توضع في هذا المجال، والأمر كذلك يتصل بتوطين التكنولوجيا وليس مجرد نقلها، والمقصود بذلك أن يتم إيجاد أجهزة وعلماء، ومجالات متعددة للعمل في دولنا الإسلامية في هذا المجال حتى لا تتأثر عملية نقل التكنولوجيا بأي عمل خارجي يهدم العمل من أساسه.

وأوضح الأمين العام للرابطة أن هذا المؤتمر يقام من أجل التعرف على وجه التحديد على المزايا التي يمكن أن تتحقق من نقل التكنولوجيا بين الدول الإسلامية والمعوقات التي وقفت في سبيل إتمام هذا النقل، وكيفية التغلب عليها، وسنظل نجري العديد من الدراسات حول موضوع نقل وتوطين التكنولوجيا بين دولنا الإسلامية حتى تؤتي هذه الدراسات ثمارها.

وسوف تدور محاور المؤتمر حول:

مفهوم وأهمية نقل التكنولوجيا للدول النامية عموما والعربية خصوصا.

دور الجامعات العربية والإسلامية ومراكز البحوث في نقل وتوطين التكنولوجيا في دولنا العربية.

أهمية التعاون البنّاء بين الجامعات ومراكز البحوث المتخصصة في عالمنا العربي والإسلامي مع مختلف أجهزة الأمم المتحدة خاصة (البنكتاد) لدعم وتيسير نقل التكنولوجيا إلى عالمنا العربي والإسلامي.

نقل وتوطين التكنولوجيا وارتباطها بالبناء الثقافي في دولنا العربية (منظومة القيم والعادات والتقاليد والأعراف السائدة).

دعم الإسلام لنقل وتوطين التكنولوجيا تمهيدا للإبداع والابتكار تحقيقا لعمارة الأرض والاستخلاف فيها.

المعوقات الثقافية والاجتماعية والثقافية والبيئية التي تعوق نقل وتوطين تكنولوجيات الغرب للشرق وأساليب مواجهتها.

عرض لتجارب مصر وكوريا وماليزيا والإمارات واندونيسيا وغيرها وأساليب الاستفادة منها.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • فجر

    04:44 ص
  • فجر

    04:43

  • شروق

    06:06

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:57

  • مغرب

    17:23

  • عشاء

    18:53

من الى