• الإثنين 25 سبتمبر 2017
  • بتوقيت مصر07:53 ص
بحث متقدم
تقرير عبري:

«حماس» تكسب ثقة مصر

عرب وعالم

حماس
حماس

أخبار متعلقة

حماس

غزة

معبر

حج

رفح

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية إن حركة "حماس" أصبحت خط الدفاع الأول لمصر، يعد تصديها لتسلل إرهابيين اثنين حاولا التسلل من معبر رفح إلى مصر، وقتلا أحد قادة الحركة بالقرب من المعبر رفح.

وأشارت الصحيفة، فى تقرير لها، إلى أن تكثيف "حماس" وجودها حول المنطقة العازلة على الحدود مع مصر يؤكد عزمها الدفاع عن الحدود المصرية ووقف تدفق مقاتلين من غزة إلى سيناء، بالإضافة إلى أنها ستكسب ثقة مصر.

وكثفت حركة حماس بقطاع غزة صباح اليوم الخميس 17 أغسطس وجودها حول المنطقة العازلة على الحدود مع مصر.

وقال مصدر في القطاع رفض ذكر اسمه ـ بحسب الصحيفة ـ "يدور الحديث عن نقطة تحول مهمة في كل ما يتعلق بتصدّي حماس للسلفيين بقطاع غزة والعناصر الموالية لداعش".

وأشار المصدر إلى أنه من المتوقع أن تجتمع الفصائل الفلسطينية اليوم لبحث تبعات الهجوم. وعلق مصدر في حماس بقوله: ”ما حدث بالقطاع يؤكد أن قرار حماس حماية الحدود المصرية يكلفها الدماء، وأنَّ الهجوم سيعزز العلاقات الأمنية بين غزة والقاهرة".

كانت قوة أمنية تابعة للحركة أوقفت شخصين لدى اقترابهما في ساعة مبكرة من فجر الخميس من منطقة الحدود الجنوبية لقطاع غزة شرق معبر رفح، ففجر أحدهما نفسه مما أدى لمقتله وإصابة الآخر، ومقتل عنصر أمني تابع لحماس وإصابة آخرين.

وبحسب مصادر أمنية فلسطينية كان الانتحاري وزميله يحاولان الفرار إلى سيناء انطلاقا من قطاع غزة قبل أن تتصدى لهم القوة الأمنية التابعة لحماس. وتتحدث المعلومات الأولية أن الانتحاري ينتمي لجماعة سلفية متشددة ويسكن مدينة رفح.

وقبل أيام فتحت مصر المعبر لخروج الحجاج، وتأتي زيارة أبو نعيم للمعبر لإظهار السيطرة على الوضع. بحسب "يديعوت".

وكشفت داخلية حماس أن الانتحاري هو مصطفى كلَاب من مدينة رفح والذي يتبع جماعة متشددة تتبنى أفكار تنظيم "داعش.

وتبرأت عائلة كلاب من منفذ الهجوم، وقالت في بيان لها: "طالعتنا بعض الأخبار عن قيام مجموعة خارجة عن الأخلاق والدين والوطنية بمحاولة التسلل إلى مصر وحين اعترضتهم قوات الأمن الفلسطيني قام مصطفى جمال كلاب بتفجير نفسه مما أدى استشهاد المجاهد نضال الجعفري وإصابة آخرين".

وتابع البيان:"إننا في عائلة كلاب في الداخل والخارج ندين بشدة هذه الجريمة البشعة والخارجة عن كل معتقداتنا وديننا، نعلن براءتنا التامة من الجريمة ومنفذها، كما ونعلن أن العائلة ترفض إقامة أي مراسم دفن أو عزاء بمنفذ الجريمة".

يأتي ذلك ضمن تفاهمات توصلت لها الحركة مع القاهرة خلال الفترة الأخيرة، وتقضي بحماية الحدود والتصدي للتنظيمات المتشددة داخل القطاع مقابل تخفيف الحصار المفروض على قطاع غزة من 10 سنوات، وتحسين الأوضاع الإنسانية المتردية، والتي تشمل بما في ذلك انقطاع الكهرباء معظم ساعات اليوم.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عودة أحمد شفيق إلى مصر لخوض انتخابات الرئاسة؟

  • ظهر

    11:51 ص
  • فجر

    04:27

  • شروق

    05:50

  • ظهر

    11:51

  • عصر

    15:18

  • مغرب

    17:53

  • عشاء

    19:23

من الى