• الأربعاء 20 سبتمبر 2017
  • بتوقيت مصر05:55 ص
بحث متقدم
4 سنوات مضت..

مستقبل الإخوان السياسى إلى أين؟

الحياة السياسية

سامح عيد
سامح عيد

كتب - أحمد سمير

أخبار متعلقة

الإخوان

التنظيم الدولي

الدول الاوروبية

المستقبل السياسي

4 سنوات مرت على انتهاء حكم جماعة الإخوان المسلمين, والإطاحة بـ"محمد مرسى"، أول رئيس مدنى منتخب, بعد عام واحد من صولة لسدة الحكم فى2012، وعلى الرغم من أن الجماعة لم تتمكن من الاستمرار بعد هذا العام, الذى وصفه محللون بأنه العام الأسود فى تاريخ الجماعة, وترك آثاره لدى المصريين, وكان كفيلاً أن يجعل تلك الجماعة تعتزل مستقبلها السياسي, وتعود إلى الدعوة مرة ثانية كما كانت فى الماضي.

قال الباحث فى الشئون الإسلامية, سامح عيد, إن الأعمال الأخيرة للتنظيم الدولى للجماعة تركت بصمتها فى العديد من الدول, ما أصاب الجماعة فى الداخل والخارج, بضربات قاصمة, من قبل العديد من الدول العربية, فضلاً عن الدول الأوروبية فى الآونة الأخيرة, خاصة مع الهجمات الإرهابية التى لحقت بالعواصم الأوروبية, فتلك الدول تعتبر التنظيم أساس نشر فكر تلك الجماعات التى تقوم بأعمال العنف المسلح.

وأشار "عيد" فى تصريحات خاصة, إلى أن الانشقاقات الأخيرة للجماعة سواء كانت على المستوي المحلى أو الخارجي, فى الأردن وحتى حماس نفسها, أثرت بشكل كبير على التنظيم ولن تنجح فى لم الشمل مرة ثانية, كما أن حكومات الدول التى تنشط فيها العناصر تقف لهم بالمرصاد لرصد كل تحركاتهم, ما يعنى أن الجماعة الآن فى الخارج تلفظ أنفاسها الأخيرة, وذلك يتوقف على العمليات الإرهابية حول العالم.

أما عن مستقبل الجماعة فى مصر, فأشار إلى انتهاء دورها بشكل كامل فى مصر، ولن يكون لها أى ممارسات فى عهد الرئيس الحالي.

 وحال فوز رئيس جديد فى الانتخابات المقبلة، المقرر إجراؤها العام القادم, قال: "أعتقد أن يكون هناك تفاوض من الباقين للجماعة الذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء, ومن الممكن العودة مرة ثانية إلى الحياة ولكن غير السياسية, وأن يكون دورهم واضح فى المجتمع والتخلى عن أى نشاط يخفى تصرفاتهم.

من جانبه رأى أحمد دراج, أستاذ العلوم السياسية, أن جماعة الإخوان كانت بمثابة شوكة كبيرة فى ظهر البلاد، فى كل الأنظمة السابقة, ودورها لم يكن إيجابيًا فى الفترة الأخيرة, وتركت آثارًا سلبية كبيرة لدى المصريين.

"دراج" أشار إلى أن الجماعة خلال فترة حكمها نجحت فقط فى تطوير أفكارها, الأمر الذى أدى إلى ما آلت إلية الآن, وعليها أن تأخذ من التجربة الماضية درسًا, والتخلى عن السياسة بشكل كامل.

وتابع: "أن النظام الحالى من الممكن أن يتسامح فقط من غير المتورطين فى أعمال عنف وبشروطه أيضًا, لكن أى نظام سيأتى بعد ذلك سيتحاور معهم بشكل كبير على جميع الأصعدة, لأن تقدم الدول لن يأتى إلا من خلال التماسك واندماج المجمعات.

 

 

 


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عودة أحمد شفيق إلى مصر لخوض انتخابات الرئاسة؟

  • ظهر

    11:53 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى