• الأربعاء 22 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر04:00 ص
بحث متقدم
شيخ الأزهر:

ما يحدث في ميانمار «عار في جبين الإنسانية»

الحياة السياسية

الطيب
أحمد الطيب

متابعات

أخبار متعلقة

الإرهاب

حقوق الإنسان

شيخ الأزهر

أحمد الطيب

ميانمار

أصدر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، اليوم الاثنين، بيانا يدين فيه ما يحدث بحق المسلمين الأبرياء في ميانمار، معتبرا ان تلك المجازر تعد "عار في جبين الإنسانية".

وطال الطيب في بيانه، أحرار العالم بالتحرك العاجل لإنقاذ المواطنين المسلمين بميانمار من الاضطهاد والتهجير الذي يتعرضون له، والضغط على سلطات ميانمار، لوقف هذه الممارسات التي تخالف كل الأعراف الإنسانية والأديان السماوية.

وأضاف فضيلته أن الأزهر لن يألو جهدا في سبيل مساعدة مسلمي ميانمار من خلال التواصل مع الجهات المعنية لإيجاد حلول لهذه المشكلة المتفاقمة، مشددًا على ضرورة الاهتمام بطلاب ميانمار الدارسين بالأزهر الشريف.

كما طالب شيخ الأزهر دول العالم بتقديم مساعدات عاجلة لإغاثة المواطنين المسلمين في ميانمار واستقبالهم في بلادهم، وتوفير ملاذ آمن وحياة كريمة لهم، مشيرا إلى إن تاريخ المسلمين هناك يمتد لأكثر من ألف ومائة عام.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • فجر

    05:06 ص
  • فجر

    05:06

  • شروق

    06:33

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى