• الخميس 23 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر03:50 ص
بحث متقدم

«عكاشة» لـ«عبد الماجد»: الحل ليس فى الحل

الحياة السياسية

انور عكاشة
الدكتور أنور عكاشة

محمد الخرو

أخبار متعلقة

تحفظ الدكتور أنور عكاشة، القيادى الجهادى البارز، على دعوة المهندس عاصم عبد الماجد عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية بحل الجماعات الإسلامية التقليدية مؤكدًا أن حل معضلة التيار الإسلامى والخروج به من مأزقه لا تكمن فى الحل.

وطرح الدكتور عكاشة فى تدوينة له على شبكة التواصل الاجتماعى "فيس بوك" ما يتصورها حلولاً لمشاكل التيار الإسلامى تتمثل فى انشغال كل واحد بالفصيل الذى ينتمى إليه ويترك الآخرين لما اختاروه لأنفسهم فلن يستجيبوا أبدًا لأى صوت من خارجهم ولن يعبأوا أبدًا بأى نقد يوجه إليهم من خارجهم.

ومضى عكاشة قائلاً: ولعلى أذكر اننى نصحت أخى المهندس عاصم وقلت له دعهم يتحملون وحدهم تكلفة خيارهم ومسئوليته والقاعدة الغرم بالغنم وأن يلتفت كل منا إلى الصف الذى يعمل معه ويسعى إلى تطويره بعد الضبط الشرعى له عقائديا وفقهيا.

ومع هذا شدد عكاشة الذى كان إخوته فى جماعة الجهاد يلقبونه بشاعر المنصة فى إشارة لمحاكمات قضية الجهاد الكبرى عام 1981 على ضرورة إقامة محاكمات لكل القيادات التى أوصلت جماعتها إلى الطريق المسدود والوضع المتأزم.

ودعا عكاشة إلى ضرورة إلزام القادة الخاضعين للمحاكمات بتقديم تقارير مكتوبة عن مبرراتها ووجهة نظرها أمام لجان محايدة ومتميزة من أبناء جماعتها وضرورة مثول هذه القيادات أمام اللجنة للمساءلة ويكون قرار اللجنة بالإدانة أو التبرئة ويكون ملزمًا.

وشدد على ضرورة وجود مخرج للخروج من الصورة النمطية للجماعات "شيخ وأتباع ومريدون" إلى تنظيمات إدارية علمية حديثة تقوم على مؤسسات قوية لها سلطاتها وقرارها قادرة على بناء أفعال وردود أفعال وتسيير الأمور بما يرضى الله.

وخاطب عكاشة التيار الإسلامى قائلاً: لنعلم أن الشبيبة الصاعدة التى تثق فى الشيوخ والقيادات أمانة ومستقبل يجب ألا نقامر بها استغلالاً لعواطفها الجياشة وحماستها ورغبتها فى القيام بأى عمل لنصرة الإسلام فى صراعات محسومة مسبقًا وليست لصالحنا وغير منضبطة لا بالشرع ولا بالمصلحة ولا برؤية مستقبلية ولا بأى ضابط يجب مراعاته عند اتخاذ أى قرار فى هذا الشأن.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • فجر

    05:07 ص
  • فجر

    05:07

  • شروق

    06:34

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى