• الخميس 23 نوفمبر 2017
  • بتوقيت مصر02:07 ص
بحث متقدم
«كالكاليست»:

مسؤولو «إيني» يبحثون بإسرائيل تصدير الغاز لمصر

آخر الأخبار

شركة "إيني" الإيطالية
شركة "إيني" الإيطالية

محمد محمود

أخبار متعلقة

إسرائيل

مصر

الغاز

تصدير

إيني

قالت صحيفة "كالكاليست" الاقتصادية العبرية إن مسؤولي شركة "إيني" الإيطالية، سيزورون إسرائيل من أجل الدفع قدما بمسألة تصدير الغاز من حقل "تامار" الإسرائيلي لمصر.

وذكرت أن رؤساء الشركة الإيطالية سيصلون نهاية شهر سبتمبر الجاري لإسرائيل، وذلك بعد توقيعهم عام 2014 مذكرة نوايا مع  الشركات العاملة بحقل "تامار"؛ لتصدير خمس كمية الغاز لمصر، بينما ستشجع وزارة الطاقة الإسرائيلية الشرطة الإيطالية على المشاركة في عمليات تنقيب إضافية عن الغاز.

وأضافت أن "مسؤولي (إيني) يهدفون من وراء زيارتهم المتوقعة إلى الدفع بتصدير الغاز من حقل (تامار) الإسرائيلي إلى مصر، كما سيلتقون بقيادات وزارة الطاقة بتل أبيب ورؤساء شركات الغاز العاملة بحقل (تامار)، وذلك بعد توقيع مذكرة نوايا بين الشركة الإيطالية والعاملين بالحقل يتعلق بتصدير خمس كمية الغاز لمرفق الإسالة الموجود بمدينة (دمياط) في شمال مصر".

وواصلت: "وفقًا لمذكرة النوايا فإن الحديث يدور عن تصدير 4.5 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي سنويا على مدار 15 عاما ، وتقدر الاتفاقية بمبلغ يتراوح بين حوالي 1.1 إلى 1.3 مليار دولار سنويا، أو بعبارة أخرى حوالي 20 مليار دولار عن كل الفترة، وسيتم ضخ الكمية بواسطة خط أنابيب يمتد على مسافة 300 كيلو متر من حقل (تامار) إلى سواحل مصر في الجنوب".

ولفتت إلى أن "هناك خلافات بين أطراف الصفقة حول نفقات ومصاريف إقامة خط الأنابيب وحجم مساهمة كل طرف بالأمر،  في وقت  تصل فيه تكلفة إقامة الخط إلى حوالي 1.5 مليار دولار".

وأشارت إلى أن "حكومة إسرائيل حددت أن سعر الغاز الذي ينتجه حقل تامار لن يكون أقل من معدل السعر المتوسط الخاص بالاقتصاد المحلي، أي أقل من 5.3 دولار للوحدة تقريبا، وفي حالة ما إذا تمت الصفقة فإنه من المتوقع أن تحصل تل أبيب على إيرادات ضريبية؛ بمعدل يتراوح بين 50% إلى 60 % من الصفقة وذلك في منتصف العقد المقبل".

وأوضحت أن "إيني" تعد من كبريات شركات الطاقة في أوروبا والمتخصصة في عمليات التنقيب عن الغاز والنفط وإنتاج الكهرباء، وهي توظف حوالي 33 ألف شخص".

وقالت إن "اللقاء بين مسؤولي وزارة الطاقة الإسرائيلية وقيادات الشركة الإيطالية، لن يتركز فقط على التصدير من (تامار) لمصر، وإنما سيحاول مسؤولو تل أبيب تشجيع (إيني) على المشاركة في مناقصة حكومية للبحث عن الغاز والنفط في البحر المتوسط".

وتابعت: "تم الإعلان عن هذه المناقصة  العام الماضي وتتعلق بـ24 منطقة جديدة للتنقيب، وكانت الاستجابة لها حتى الآن منخفضة نسبيا وموعد إغلاق المناقضة تم تأجيله عدة مرات ومن المتوقع الأن أن يكون الموعد في منتصف نوفمبر القادم".  


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

بعد فشل مفاوضات سد النهضة.. ما هى الخطوة التالية لمصر في رأيك؟

  • فجر

    05:07 ص
  • فجر

    05:07

  • شروق

    06:34

  • ظهر

    11:46

  • عصر

    14:39

  • مغرب

    16:58

  • عشاء

    18:28

من الى