• الجمعة 22 سبتمبر 2017
  • بتوقيت مصر08:14 ص
بحث متقدم

الجانب الإيجابى لغضب الرب

مقالات

أخبار متعلقة

قام بعض الإخوة المؤمنين وبالذات المسيحيين الغربيين، وبعض من شيوخ الأعراب، بالتبرير والتأكيد على أن إعصار "إرما" هو غضب من الرب على الممارسات اللادينية التي يطبقها الشعب الأمريكي وهذا منطق ديني ضعيف، فهل الأمريكيون الذين تقع ولاياتهم بالقرب من المحيط مصدر الأعاصير أكثر فجورًا من الأمريكيين الذين تقع ولاياتهم في الوسط الأمريكى بعيدًا عن هذا المحيط الملعون؟!! والمنطق يقول إنه لو كان الرب فعلًا غاضبًا على الشعب الأمريكى لأرسل عليهم ريحًا صرصرًا عاتية من المحيط الأطلنطى إلى المحيط الباسيفكى، ومسح الوسط الأمريكى بالكامل نتيجة شذوذهم وزواج الرجال بالرجال والنساء بالنساء وشربهم البيرة وتدخينهم للحشيش.
وينتصر العلم أمام تبريرات الدين دائمًا، فالإعصار رغم قوته وشراسته يصنفه علماء الجيولوجيا على أنه أمر من أمور الطبيعة Mother Nature, وأنه لا داعي لخلط الدين بالطبيعة، فالدينيون مهوسون بالخلط، إما خلط الدين بالسياسة في الشرق أو خلط الدين بالطبيعة فى الغرب، من أجل جمع تبرعات تذهب عادة لجيوب القساوسة.


ولكن هذا لن يكون الإعصار الأول ولا الأخير فى أمريكا، والحكومة الأمريكية لديها تقارير دائمة عن الأعاصير التى ستحدث مستقبلًا، فالتنبؤ العلمى أقوى ومحدد وواضح ويختلف عن تنبؤات رجال الدين المطاطة !!


ولذلك فالولايات المتحدة لديها هيئة فيدرالية مجهزة بالإمكانيات المادية والبشرية للتعامل مع مخلفات غضب الطبيعة تسمى federal emergency management agency واختصاره Fema مهمته تحديد حجم الخسائر المادية على أرض الواقع، ولدى هذه الهيئة تصريح على بياض من الكونجرس لسحب الأموال اللازمة لإعادة البناء فورًا من البنك المركزى الفيدرالى، بدون البكاء على اللبن المسكوب، فالحياة مستمرة سواء غضبت الطبيعة أم لم تغضب.
والذى سيحدث غدًا وبعد غد هو طرح مناقصات إعادة الإعمار على الشركات الأمريكية وسينتقل البناءون من باقى الولايات للعمل فى هذا المشروع وستنتعش المنطقة اقتصاديًا، بل إن الاقتصاد فى هذه المنطقة سيشهد طفرة، ويعم على باقى الولايات المجاورة، وستحصّل الحكومة ضرائب تسدد ما أنفقته، بل إن منطقة الإعصار ستجدد وتصير أجمل مما كانت.


إذن.. الإعصار الغاضب خلق فرص عمل، وأنعش الاقتصاد وجدد مدنًا، وهذا يتم بالتنظيم واستقراء المستقبل علميًا وجيولوجيًا، وهذا هو الفرق بين الدول القوية والدول الضعيفة التى لا يكف شيوخها عن حشر الدين في الطبيعة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عودة أحمد شفيق إلى مصر لخوض انتخابات الرئاسة؟

  • ظهر

    11:52 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:48

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:20

  • مغرب

    17:56

  • عشاء

    19:26

من الى