• الجمعة 20 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر08:58 ص
بحث متقدم

إيمان عبد العاطي.. ضحية "الشو الإعلامي"

آخر الأخبار

إيمان عبد العاطي
إيمان عبد العاطي

أحمد الديب

أخبار متعلقة

الامارات

الهند

إيمان عبد العاطى

أثمن إمرأة في العالم

آلام ومتاعب تعرضت لها الراحلة المصرية إيمان عبد العاطى، الملقبة بأثمن إمرأة في العالم، والذى جعلها المرض منذ طفولتها مصابة بالسمنة المفرطة، حتى أنها ولدت أكبر من كل الرضع وعاشت حياة صعبة لا تتمكن فيها من الحركة جعلتها تمشى على ركبتيها إلا أنها حرمت من ذلك أيضا وأصبحت طريحة الفراش لا يحدث لها شىء إلا زيادة الوزن بشكل غير طبيعي، نُقلت على إثرها إلى مستشفى "سيفي" الهندية بعد أن بادر أحد الأطباء بمتابعة حالة إيمان والعمل على إنقاص وزنها.

وقوع أسرة إيمان في خديعة

بعد تداول مقطع فيديو للمصرية إيمان، أسمن امرأة فى العالم،  خرجت شقيقتها لتعلن عن وقوع العائلة فى خديعة، وأن المستشفى المُعالج لها كان يستهدف "الشو الإعلامى ".
وبعد ساعات من نشر شقيقة إيمان مقطع الفيديو، يتحدث عن الخديعة؛ خرج الطبيب المعالج؛ لينفي ما صرحت به شقيقة إيمان، وأنها فقدت الوزن بالفعل، وتزن حالياً 171 كيل جراما .

مستشفى "سيفي" تنشر فيديو لإيمان..

نشرت مستشفى سيفي، في بومباي، الذي تمكث به إيمان منذ 3 أشهر، شريطا مسجلا، تظهر فيه إيمان وهي جالسة للمرة الأولى على كرسي المستشفى بعد سنوات طويلة من استلقائها على ظهرها.

وبدت إيمان أكثر سعادة وتجاوبا مع محيطها؛ بعد أن تعافت من عملية معقدة في مارس الماضي لعلاج البدانة تحت إشراف الطبيبة مفازل لاكدوالا، التي قالت: "إنه بات بإمكان إيمان الجلوس في كرسي متحرك.

شقيقة إيمان..

أعربت شقيقة إيمان، عن استيائها من تصريحات الطبيب المعالج لشقيقتها في الهند، أنها فقدت أكثر من نصف وزنها خلال شهرين من العلاج في الهند، مؤكدة أن هذه أقاويل وليس لها أساس من الصحة.

ونشرت فيديو- عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"- روت خلاله ما حدث معهم طيلة الفترة الماضية من علاجها بأحد مستشفيات الهند، مشددة على أن إيمان "لم تفقد نصف وزنها أي قرابة 262 كيلو في شهرين من أصل 500 كليو جرام، بل فقدت نحو 70 كليو فقط"، مشيرة إلى أنه "لم يتم وزن إيمان منذ ذهابها إلى الهند".

وقالت شيماء: "إيمان لم تفقد أكثر من 60 أو 70 كيلو ومعظمها مياه مجمعة في جسمها وليست دهوناً، كان عرضها قبل السفر من الركبة للركبة 130 سم، وحاليا 112 سم، فكيف تكون فقدت نصف وزنها؟"، مشددة على أنها بصدد العودة إلى مصر خلال أسبوعين على حد أقصى، بعد عرض أختها على جهاز الأشعة المقطعية على المخ.

وأوضحت أن "إيمان ما زالت تنام وهي تضع ماسك؛ بسبب قلة الأكسجين في جسمها، ومنذ ذهابها إلى الهند؛ لا تستطيع الأكل أو الشرب، لذا وضعوا لها أنبوبا، إضافة للمشكلة الأكبر وهي أن هناك مشاكل بالمخ لأنهم لم يضعوها على جهاز الأشعة المقطعية المفتوح الذي أقنعونا بالسفر للهند من أجله".

ردّ الطبيب الهندي المُعالج لحالة إيمان..

قال الطبيب الهندي موفازال لاكدوالا، "إن ادعاءات شيماء أخت المصرية إيمان عبد العاطي، أسمن فتاة في العالم، التي أُشرف على علاجها ورعايتها؛ غير صحيحة، خاصة المتعلقة بتجلط الدم".

وأضاف الطبيب الهندي: "إيمان فقدت الوزن بالفعل وحالياً تزن 171 كيلو جراما"، قائلاً: "فقدان إيمان للوزن؛ بسبب النظام الغذائي فقط، وعائلة إيمان نفسها تشهد على خسارة وزنها، غير أنهم يستعجلون تحركها ومشيها، ويجبرونها على ذلك، وهذا الأمر غير ممكن في هذا الوقت"- وذلك وفقاً لصحيفة "hindustantimes " الهندية.

تهديدات بـ"الرمي في شوارع الهند "

وأوضحت أن الطبيب الهندي رغم أنه بحث عن إيمان وهو من طلب تقديم المساعدة، إلا أنه خرج للعالم كله يؤكد أنهم من بحثوا عنه لعلاجها، مشيرة إلى أنهم لم يكونوا يعرفوه قبل ذلك، وبالفعل حقق ما كان يريده وأصبح مشهورا بسبب إيمان.

وأكدت أنها تواصلت مع طبيب مصري في الهند وحضر ليرى حالة "إيمان"، وفي المستشفى هددوها بأن يلقوا شقيقتها في الشارع إذا تحدث للصحافة والإعلام.

خطاب العائلة لوزارة الخارجية

الأمر لم يتوقف عند ذلك الحد، أرسلت عائلة أسمن امرأة فى العالم التى تعالج فى الهند استغاثة لوزارة الخارجية للتدخل من أجل عودة إيمان بعد تهديدها من جانب الأطباء بالطرد من الهند، وكذلك تناشد باستغاثة ملحة لوزارة الصحة من أجل استكمال علاجها.

اتصالات من مجلس النواب

وهنا علقت لجنة الصحة بالبرلمان بأنه سوف تتواصل مع المستشار الطبى للسفارة المصرية فى الهند، للاطمئنان على الحالة الصحية للمواطنة إيمان عبد العاطى، والملقبة بأسمن امرأة فى العالم، التى تتواجد حاليًا بأحد مستشفيات الهند لتلقى العلاج، والتدخل إذا لزم الأمر.

نقل إيمان إلى الإمارات

كانت إيمان قد تم نقلها لدولة الإمارات في شهر مايو الماضي، قادمة من الهند بعد قضاء فترة علاج كبيرة لم تكن موَفقة، وخضعت بإحدى المشافي في الإمارات لبرنامج علاجي تحت إشراف فريق من أكثر من 20 طبيباً من مختلف التخصصات، وتمكنوا بالفعل من تحسين حالتها الصحية منذ وصولها إلى الإمارات، قبل أن تتوفى نتيجة إصابتها بتسمم في الدم ناتج عن التهاب ميكروبي.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • ظهر

    11:45 ص
  • فجر

    04:43

  • شروق

    06:06

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:57

  • مغرب

    17:23

  • عشاء

    18:53

من الى