• الأربعاء 18 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر12:26 ص
بحث متقدم
"ذا ناشونال":

"الوقت الإضافي" استراتيجية مصر لجذب الاستثمار الأجنبي

مال وأعمال

صورة الخبر الأصلي
صورة الخبر الأصلي

حليمة الشرباصي

أخبار متعلقة

عجز الميزانية

تعويم الجنيه

باتريك وير

المستثمرين الأجانب

الوقت الإضافي

قدم الكاتب البريطاني والخبير الاقتصادي، باتريك وير، نصيحة لمصر لجذب الاستثمار الأجنبي على المدى الطويل وهو العمل في الوقت الإضافي، مفسرًا أن مشكلة الضمانات القصيرة الأمد التي تقدمها مصر، أنه بمجرد انتهائها سوف يهجر المستثمرون البلد.

وأشار الكاتب في مقاله بموقع "ذا ناشونال"، إلى أن المستثمرين الأجانب في الوقت الحالي يستفيدون من السوق المصرية في استغلال التسهيلات قصيرة المدى التي أقرتها الحكومة بدءًا من تحرير سعر الصرف في نوفمبر الماضي، فبحسب الخبراء يسيطر المستثمرون على حوالي 17 مليار دولار، لكن المشكلة أن المستثمرين يمكن أن يغادروا مصر بنفس سرعة مجيئهم.

واستطرد: أذون الخزانة المصرية كانت دومًا المفضلة بالنسبة للمجتمع الدولي، خاصةً بعد قيام البنك المركزي بـ"تعويم الجنيه" في نوفمبر 2016، ليستشهد بعدد من المستثمرين ممن تحدث معهم مؤخرًا: "مصر تحسنت كثيرًا على مدار 8 أشهر، فعلى الأقل تقلص القلق الأساسي على الاضطراب السياسي فقط، ولم تعد قدرة مصر على جذب الاستثمار الأجنبي موضع قلق".

واعتبر الكاتب، أنه لا يجب على مصر أن تقلق في حالة تخلي المستثمرين عن مصر فجأة، بشرط أن يتخذ البنك المركزي جميع احتياطاته ويتعامل بحذر، متابعًا أن الميزة الأكبر من تدفق الأموال هي أنها تمنح الحكومة فرصة للتنفس بحرية للعمل على خطوات الإصلاح وهو ما سيجعل مصر أكثر جاذبية لاستدرار أموال المستثمرين على المدى البعيد بحيث لا تضطر للاقتراض محليًا.

ولفت "وير"، إلى أن الاستثمارات القصيرة المدى بإمكانها أن تساعد الشركات الخاصة أيضًا، خاصةً أن رجال الأعمال يشتكون أن الحكومة تقترض منهم لتمويل مشاريعها الضخمة، مشيرًا إلى أن نسبة معينة من الاستثمار الأجنبي في أذون الخزانة سوف يساهم بشكل أساسي لمنفعتهم حتى في ظل تراجع معدلات الفائدة، علاوةً على أن الحكومة ستحظى بثقتهم.

وتابع: "ليس كل تلك التمويلات قصيرة المدى متاحة للحكومة، ومع ذلك فإن البنك المركزي يظل يحتفظ بجزء كبير من تلك التمويلات كاحتياطي في حالة حدوث عجز مفاجئ، فواحد من الاقتصاديين يقدر ما يقدمه البنك المركزي بحوالي 3:1 للمساعدة في سد عجز ميزانية الدولة.

واختتم الكاتب، أن واحدًا من الإصلاحات الهامة التي يجب البدء في تنفيذها هو تصعيب مهمة عقاب الموظفين الذين يرتكبون أخطاء، ففي الوقت الحالي يمكن توجيه تهم جنائية للموظفين الذين يرتكبون أخطاء صغيرة، وهو ما يجعلهم خائفين من اتخاذ أي قرارات على الإطلاق.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • فجر

    04:42 ص
  • فجر

    04:42

  • شروق

    06:05

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:58

  • مغرب

    17:25

  • عشاء

    18:55

من الى