• الإثنين 23 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر01:38 م
بحث متقدم

«شكرى»: هذا مصير قضايا «حماس» بعد المصالحة

آخر الأخبار

سامح شكرى، وزير الخارجية،
سامح شكرى، وزير الخارجية،

الأناضول

أخبار متعلقة

حماس

الخارجية

مصالحة

الإخوان

سامح شكري

رد السفير سامح شكرى، وزير الخارجية، على التساؤل المثير للرأى العام، حول مصير القضايا المتعلقة بحركة المقاومة الفلسطينة "حماس" فى مصر، بعد تقارب الأخيرة مع مصر فى الفترة الأخيرة لإتمام المصالحة الفلسطينية.

وقال "شكرى"، فى حوار مع صحيفة "الأهرام"، ردا على سؤال حول موقف القاهرة الحالي من حماس، خصوصا أنها طرف في عدد من قضايا "الإخوان" المنظورة أمام المحاكم المصرية، إنه "فيما يخص حماس فإن دور مصر التقليدي يوكل إليها مهمة المصالحة الوطنية الفلسطينية، وهي تعزز من القدرة التفاوضية للفلسطينيين (مع إسرائيل)".

وأضاف: "أي أمور مرتبطة بتحقيقات وقضايا واتهامات شأنها أن تأخذ مجراها في النطاق القضائي، ومن يثبت تورطه في أعمال تصيب الشعب المصري بالأذى يجب أن يلقى كل العقاب".

وتوترت العلاقة بين "حماس" والسلطات المصرية عقب الإطاحة عام 2013 بالرئيس الأسبق محمد مرسي.

وجرى اتهام الحركة بالضلوع في هجمات بمنطقة سيناء، واغتيال النائب العام هشام بركات عام 2015، والتخابر، وغيرها من القضايا، وهو ما نفته "حماس" بشكل متواصل.

وتقوم مصر حاليا بدور الوساطة لتحقيق المصالحة الفلسطينية بين حركتي "فتح" و"حماس"، نتج عنها بدء وزراء حكومة الوفاق الفلسطينية تسلم مقار وزارات قطاع غزة الأسبوع الجاري عقب عقد أول اجتماع وزاري في القطاع منذ 2014.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • عصر

    02:55 م
  • فجر

    04:45

  • شروق

    06:08

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:55

  • مغرب

    17:19

  • عشاء

    18:49

من الى