• الإثنين 23 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر12:35 ص
بحث متقدم
تقرير ألماني:

%95 من المصريين يرفضون المثلية

الحياة السياسية

صورة الخبر الأصلي
صورة الخبر الأصلي

مؤمن مجدي مقلد

أخبار متعلقة


ذكر موقع "كوير" الألمانى أن 95% من الشعب المصر يرفض وجود المثلية في بلادهم، رغم انتشارها في مصر، منوهًا بأن البلاد تشهد موجه عنيفة من الاعتقالات بحق المثليين؛ إلا أن الدولة تستهدف بها زيادة شعبيتها لدى الدوائر المحافظة و رجال الكهنوت وقطاعات عريضة من الشعب الرافضة للمثلية.

فاستهل الموقع  أن الدولة المصرية تتعامل بعنف مطرد ضد المثليين و حقوقهم ، فمن ناحية يتم نشر تقارير منذ أسابيع، تفيد بأن الشرطة تضطهد وتقاضي الرجال الشواذ على وجه الخصوص، ومن ناحية أخرى أمر المجلس الأعلى للإعلام منذ أيام قليلة قرار يقضي بحظر نشر أي شيء إيجابي عن المثلين و المثليات.

وألمح الموقع أن  الحكومة الحالية تستهدف  باضطهاد الواضح للأقليات الجنسية زيادة شرعيتها في الدوائر المحافظة و لدي رجال الكهنوت ولقطاعات العريضة للشعب، وتعد المثلية الجنسية منتشرة في مصر بشدة، إلا أن 95% من الشعب المصري لا يقبل المثلية في البلاد،وفقًا لاستطلاع الرأس لمركز "بيو جلوبال"للأبحاث.

ووفقًا للقرار "فإنه ممنوع ظهور المثليين في أي من أجهزة الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية إلا أن يكون الظهور للاعتراف بخطأ السلوك والتوبة عنه.

وأشار الموقع إلي أنه في الأسابيع الأخيرة تم نشر أخبار عن اعتقالات للرجال يشتبه في مثليتهم، بالرغم من عدم وجود تجريم رسمي للمثلية، إلا أنه يتم مقاضاتهم بتهمة "الفجور"  أو غيرها من الاتهامات المطاطية، فضلًا عن إلقاء القبض على عدد من الناس، الذين رفعوا علم قوس قزح.

وألمح الموقع أن حقوقيين مصريين يعتقدوا أن الأسابيع الماضية شهدت المئات من الاعتقالات بتهمة الاشتباه بالمثلية أو دعم حقوقهم،كذ أنهم أبدوا قلقهم بشأن إجبار المشتبه بهم بالمثلية "لفحص شرجي" ، واعتبره نشطاء حقوقيين  هذا الفحص نوعًا من الاغتصاب،الأمر الذي يتعارض مع ميثاق الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب .


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • فجر

    04:45 ص
  • فجر

    04:45

  • شروق

    06:08

  • ظهر

    11:44

  • عصر

    14:55

  • مغرب

    17:19

  • عشاء

    18:49

من الى