• الإثنين 18 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر03:07 ص
بحث متقدم

"العلم" يتسبب في إحراج هند صبري وظافر العابدين

الصفحة الأخيرة

هند صبرى
هند صبرى

وكالات

أخبار متعلقة

مصر

نشطاء

تونس

فنان

كرة قدم

تعرض الفنانان التونسيان ظافر العابدين وهند صبري إلى عاصفة من الانتقادات في بلادهما إثر خلطهما بين العلمين التونسي والتركي، بسبب التشابه الكبير بين العلمين، وهو ما اعتبره البعض «فضيحة» من العيار الثقيل لفنانين معروفين يمثلان بلدهما في مصر وعدد من بلدان العالم.

وكانت الفنانة هند صبري هنأت عبر حسابها في موقع «تويتر» المنتخب المصري لكرة القدم إثر فوزه على منتخب الكونغو وتأهله لكأس العالم في روسيا 2018، حيث كتبت «مبروك لمنتخب الفراعنة الرجالة اللي فرحوا مصر كلها بعد طول انتظار.. مصر في كأس العالم للمرة الثالثة في تاريخها.. عقبال بلدي الحبيب تونس»، وأرفقت التدوينة بأيقونتين تمثلان علمي لمصر وتركيا (بدل علم تونس).

فيما كتب الفنان ظافر العابدين على حسابه في موقع «فيس بوك»: «ألف مبروك لمصر وللإخوة المصريين تأهلهم لكأس العالم وإن شاء الله بلدي العزيز تونس قريبا»، ووقع أيضا بذات الخطأ المتعلق بوضع علم تركيا بدلا من علم تونس، قبل أن يقوم مع مواطنته بحذف جميع الأعلام المرافقة للتدوينتين.

وتعرض الفنانان المذكوران لهجوم كبير من قبل نشطاء استنكروا قيام فنانين معروفين يمثلان بلدهما في الخارج بالخلط بين علمي تونس وتركيا، حيث أكد أحد النشطاء «يفترض ألا تهنئان بلدا لا تعرفان علمه (حتى لو كان بلدكما الأصلي) أعتقد أنكما تحتاجان دروسا خصوصية في جغرافيا وتاريخ بلد عظيم كتونس»، فيما أشار أحد النشطاء (على سبيل التهكم) إلى أن الفنانين المذكورين ربما نسيا علم بلدهما بسبب الوقت الطويل الذي قضياه خارجها، مستنكرا محاولة بعض الفنانين التونسيين «التنكر» لأصلهم عبر تخليهم عن لهجتهم الأصلية واستبدالها باللهجة المصرية في أعمالهم الفنية «بحثا عن الشهرة».

في حين استنكر أحد النشطاء الجزائريين الهجوم الكبير على الفنانة هند صبري، مضيفا «وكأن مشاكل تونس كلها انتهت وبقي فقط مشكلة أنها أخطأت في العلم. الأمر لا يستحق كل هذا التجريح لشخصها فهي ما زالت تشرّف تونس (…) وكل إنسان خرج من المغرب العربي وتفوّق في بلاد الغربة يستحق التقدير».

وكانت الفنانة التونسية عائشة بن أحمد تعرضت مؤخرا لهجوم شديد إثر نشرها لفيديو على حسابها في موقع «انستغرام» وهي ترتدي قميص المنتخب المصري خلال مشاهدتها للمباراة التي جمعته بالمنتخب الأوغندي في ملعب برج العرب في مصر، وهو ما دفع البعض للتشكيك في «وطنيتها»، إلا أن الممثلة الشابة أكدت أنها «تونسية قلبا وقالبا، ولو التقى منتخب تونس مع المنتخب المصري فسأشجع تونس بكل تأكيد».

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من هو أفضل رياضى فى مصر لعام 2017؟

  • فجر

    05:24 ص
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى