• الثلاثاء 17 أكتوبر 2017
  • بتوقيت مصر01:32 م
بحث متقدم

برلمانيون عن الخارجين من السجون: "هيروحوا فين؟"

الحياة السياسية

النائب محمود عطية
النائب محمود عطية

حسن علام

أخبار متعلقة

البرلمان

الجرائم

السجون

تشغيل

الخارجين

طالب برلمانيون، الحكومة بتبني المقترح البرلماني الخاص بإعداد مشروع قانون لتشغيل الخارجين من السجون، لافتين إلى أن مساعدة هؤلاء على إيجاد وظيفة عقب انتهاء مدة العقوبة، سيجنبهم الانحراف مرة أخرى، متسائلين "إذا لم تساعدهم الحكومة، هيروحوا فين؟".

وكان النائب محمود عطية، عضو مجلس النواب بدائرة شبرا الخيمة، تقدم باقتراح إلى الدكتور على عبد العال رئيس البرلمان من أجل إعداد مشروع قانون لتشغيل الخارجين من السجون، مطالبًا بإحالته إلى لجنة الاقتراحات والشكاوى من أجل نظره ودراسته.

وأوضح النائب في الاقتراح، أن خريجي السجون يتعرضون للبطالة، ولا يستطيعون كسب قوت يومهم بالحلال، لذا فإنهم يتوجهون بطلبات عمل أكشاك، متسائلاً: "كيف نجعل مصر مليئة بالأكشاك والفتارين، مع العلم أننا نستطيع أن نوفر لهم مشاريع خاضعة لرقابة وإدارة الدولة، تؤهلهم أن يمتهنوا عملاً شريفًا يساعدهم ويساعد بلادنا، فالمشاريع قد تكون صناعية وحرفية وغيرها، وتمول من الصندوق الاجتماعي.

رائف تمراز، عضو مجلس النواب، أثنى على المقترح البرلماني، مشيرًا إلى أن الدولة عليها مساعدة هؤلاء وتوفير الإمكانات اللازمة التي تمكنهم من إقامة مشروعات صغيرة.

وأوضح في تصريحه لـ"المصريون"، أن هؤلاء لديهم أسر يعولونها، وعليهم التزامات يجب توفيرها، متسائلًا "إذا لم تقدم الحكومة لهم المساعدة، هيروحوا فين، وهيعملوا إيه".

وأَضاف عضو مجلس النواب، أن الدولة عليها أن تعلمهم حرفة خلال قضاء مدة العقوبة داخل السجون، وليس هذا فحسب بل لابد أن تتابعهم بعد الخروج من السجن، مؤكدًا أن تركهم دون مساعدة سيدفعهم إلى ارتكاب نفس الفعل الذي أدى بهم إلى السجون.

وتابع، "مساعدة هؤلاء على إقامة مشروعات خاصة بهم، لن يفيدهم فقط، بل سيفيد الدولة أيضا، وسيقوموا بتشغيل بعض الشباب معهم، وبذلك يمكن المساهمة بنسبة ولو ضئيلة في حل أزمة البطالة".

ووافقه في الرأي، عضو مجلس النواب، سعيد شبابيك، والذي أكد أن الحكومة ملزمة بتعليم السجين حرفة قبل انتهاء فترة عقوبته، كما أن عليها أيضا مساعدتهم في إقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة، تساعدهم في النهاية على مواصلة الحياة، وتوفير ما تحتاجه أسرهم.

وتابع عضو مجلس النواب "يجب أن يكون المقابل المادي، بالإنتاجية بدلًا من الراتب الشهري؛ لأن ذلك سيدفعهم إلى الاجتهاد أكثر في العمل لحصول على مقابل جيد".

وفي حديثه لـ"المصريون"، قال شبابيك، إن اتباع الدول لتلك الإجراءات، ستمنع هؤلاء من الانحراف مرة أخرى، وستجنب الدولة الجرائم التي قد تتركب بعد خروجهم، حال فشلهم في الحصول على وظيفة أو عمل مناسب، مطالبًا الدولة بتبني ذلك المقترح ودعمه بكل ما أوتيت من قوة.

من جانبه، رحب النائب محمد الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، باقتراح النائب محمود عطية بشأن إعداد قانون يُلزم الحكومة بتوفير وظائف للمسجونين خلال فترة العقوبة وبعدها.

وأشار الغول، في تصريح له، إلى أن فكرة الاقتراح يتم تطبيقها داخل بعض السجون المصرية، مضيفًا أنه أثناء جولة لجنة حقوق الإنسان في سجن المزرعة، وهو سجن شديد الحراسة، اكتشفت اللجنة وجود ورش نجارة، وكهرباء، وحدادة، داخل السجن.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد استبعاد "كوبر" عن تدريب المنتخب قبل المونديال؟

  • عصر

    02:59 م
  • فجر

    04:41

  • شروق

    06:04

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:59

  • مغرب

    17:26

  • عشاء

    18:56

من الى