• الجمعة 15 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر08:02 م
بحث متقدم
والنظام يبدى استعداده للحوار

المعارضة السورية: لا مكان للأسد فى المرحلة الانتقالية

آخر الأخبار

أرشيفية
أرشيفية

وكالات

أخبار متعلقة

تمسك المشاركون في المؤتمر الموسع الثاني للمعارضة السورية في العاصمة السعودية الرياض، الخميس، بأنه "لا مكان" للرئيس السوري بشار الأسد عند بدء المرحلة الانتقالية في سوريا.

وشدد المشاركون فى المؤتمر على ضرورة "المحافظة على سقف مواقف قوى الثورة والمعارضة التفاوضية التي حددتها تضحيات الشعب السوري والتي لا يمكن التفريط بها على الإطلاق".

وقال المشاركون إنه "من الجوهري الحرص على تنفيذ العملية الانتقالية على نحو يكفل سلامة الجميع في جو من الأمن والاستقرار والهدوء".

وأضافوا أن "ذلك لن يحدث دون مغادرة بشار الأسد وزمرته ومنظومة القمع والاستبداد عند بدء المرحلة الانتقالية"، مؤكدين أن الأسد وأركان نظامه "ارتكبوا جرائم حرب بحق الشعب السوري".

وأكد المشاركون في المؤتمر على أن هدفهم هو "توحيد قوى الثورة والمعارضة في رؤية مشتركة لحل سياسي بناء على بيان جنيف وقراري مجلس الأمن 2118 و2254 بما يؤسس لمرحلة انتقالية تقود البلاد إلى نظام سياسي ديمقراطي تعددي مدني يحقق العدالة والمساواة".

وفى الوقت ذاته نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية، عن بثينة شعبان، المستشارة السياسية والإعلامية للأسد، قولها إن سوريا "تعتمد نهجا عمليا بناء يؤمن بالشراكة والحوار السياسي والمصير المشترك لكل مكونات الشعب السوري"، لافتة إلى أن الحكومة السورية مستعدة للحوار مع "كل من يؤمن بالحل السياسي للأزمة في سوريا"،

وحول مؤتمر الحوار الوطني السوري، الذي أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أنه اتفق على تنظيمه مع نظيريه الإيراني حسن روحاني والتركي رجب طيب أردوغان، قالت بثينة شعبان إن "نجاح المؤتمر يعتمد على إدراك جماعات المعارضة المختلفة أن الوقت قد حان لوقف العنف وإلقاء أسلحتها والانخراط في حوار وطني يؤدي إلى تسوية شاملة لجميع المسائل المتصلة بالأزمة الراهنة".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

لمن ستعطى صوتك فى الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

  • فجر

    05:23 ص
  • فجر

    05:22

  • شروق

    06:51

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى