• السبت 23 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر09:46 م
بحث متقدم
ردًا على مهاجمي فيلم «سري للغاية»

«السقا»: لست «مطبلاتي» ولم أسخر من «مرسي»

آخر الأخبار

صورة من كواليس تصوير فيلم" سري للغاية"
صورة من كواليس تصوير فيلم" سري للغاية"

حسن عاشور

حتى قبل عرضه في دور العرض السينمائية في مصر، تعرض فيلم "سري للغاية"، الذي يتناول الأحداث السياسية التي شهدتها مصر من 25يناير 2011 إلى 30 يونيو 2013، لعاصفة من الهجوم، كان لبطله أحمد السقا - الذي يجسد شخصية الرئيس عبدالفتاح السيسي - النصيب الأكبر منها.

ورد السقا على منتقديه ببيان قال فيه إن الفيلم يرصد حقبة من تاريخ مصر الحالي، وإن العمل الفني الذي يقوم به ومجموعة من زملائه، ليس به إهانة لأي أشخاص بما فيهم الرئيس الأسبق محمد مرسي.

وكانت مجموعة من الصور تم تسريبها لأبطال الفيلم أثناء تصوير مشاهده الأخيرة، ظهر فيها السقا، وهو يرتدي الزي العسكري، للشخصية التي يؤديها وقتما كان السيسي وزيرًا للدفاع، وإلى جانبه الممثل أحمد رزق، والذي يجسد دور مرسي

وقال السقا في تعليق على ردود الفعل التي صاحبت عرض الصور على مواقع التواصل الاجتماعي: "منذ أيام قليلة انتشرت الصور الصماء على صفحات السوشيال ميديا، لى ولبعض الزملاء المحدودين، وبالطبع نلت قدر عظيم من التجاوزات وصلت إلى حد السب للأب والأم والأطفال، وعد ولا حرج وعمومًا أنا مسامح ولكن ليست هذه هي القضية إن تسبني أو أسبك لخلاف على شيء لم يظهر بعد وبعدين تقوللى أو أقولك أنا آسف وحقك عليه..الخ الخ الخ".

واستدرك السقا: "ولكن اسمحوا لي أصدقائي أو من أهانوني من أصدقائي ولأول مرة في حياتي، أتكلم على منتج لم ينتهي ولم يظهر للنور، باختصار شديد أنا وزملائي عاملين فيلم اسمه سرى للغاية يؤرخ لحقبه زمنية مررنا بها جميعا لتوضيح حقائق للمصريين وليس معنى كلامي إننا نسخر من فكر أو من جماعة أو من رئيس شئنا أم أبينا فقد كان رئيسًا لمصر، وأعنى دكتور مرسى".

وعن دوره في الفيلم، قال: "أما عن نفسي فأجسد بالفعل شخصية لواء السيسى والذي أصبح وزيرًا للدفاع ثم رئيسا لجمهورية مصر العربية، أي نعم لا أصل لكل هذه المراحل في العمل وأعني تدرج وظيفي ولكن لي الشرف وبالطبع، وأكرر بالطبع لي وجهة نظر، ولكي لا أطيل عليكم وكلامي هنا للمتربصين أو لمن يختلفون مع الرئيس الحالي أو اللى عايزيين يختلفوا وخلاص أو لأعضاء الجماعة أو للثوار وأصحاب الإيديولوجيات، استعجلتوا في الحكم على فيلم مهذب أنصف الجميع وأعطى الجميع حقه بما فيهم دكتور مرسي وتعرض للشخصيات السلبية بمنتهى الأدب ولم يستغل عيوبها الحقيقية ليكسب شرائح عده قد يكون منهم من صدقوا هذه العيوب".

ورفض السقا وصفه بأنه "مطبلاتي"، قائلاً: "باختصار يا ساده أنا بحب مصر ومش "مطبلاتى" وقسمًا بربي لم أسمح وزملائي بالتجريح، عرضنا حقائق ووجهات نظر ولكم الحكم ومن حقكم الخلاف إذا قدر لي العمر وخلصت الفيلم أنا وزملائي، بس للأسف واحد حب يعمل سبق عمله غلط، ومش ده اللى مزعلنى.. اللى مزعلنى إنى اكتشفت شتايم ماكنتش في القاموس".

واختتم: "عمومًا عن شخصي أنا مسامح واقسم بالله كل ما ذكرت حقيقة وباقولها تانى وتالت فوقيه وفوقيكم رب العزه، وأنا مش مكلف ولا حد ضاغط عليه ولا سمحت بإهانة أي شخصيه احترامًا لأسرهم ولنفسي أمام الله من قبل، أنا مصري بس، لكم كل الاحترام ولكم جزيل الشكر وأرجو اللى مش هيستوقفوا كلامى ألا يتجاوز بالألفاظ، دعونا نكون أكثر تحضرًا لأن أكيد كل واحد فينا بيحب أمه وأبوه وعيلته ولا يقبل الإهانة".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من سبب خروج المنتخب من كأس العالم؟

  • فجر

    03:15 ص
  • فجر

    03:15

  • شروق

    04:57

  • ظهر

    12:02

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى